الأَصْحَاحُ السادس عَشَرَ – سفر رؤيا القديس يوحنا اللاهوتي – مارمرقس مصر الجديدة

هذا الفصل هو جزء من كتاب: 73- تفسير سفر رؤيا القديس يوحنا اللاهوتي – كهنة و خدام كنيسة مارمرقس مصر الجديدة.

إضغط للذهاب لصفحة التحميل

الأَصْحَاحُ السادس عَشَرَ

إبـرام وهـاجـر.

(1) زواج إبرام بهاجر (ع1 - 9):

العدد 1

ع1:

سمعت ساراى وعد الله لزوجها إبرام أنه سيعطيه نسلاً ولكن مرَّ عليهما عشر سنوات فى أرض كنعان وبلغ عمر ساراى خمس وسبعين عامًا فتأكدت من عجزها عن الإنجاب، ففكرت أن تعطى جاريتها هاجر لزوجها حتى يضطجع معها فإن ولدت ابنًا يحسب للسيدة وليس للجارية بحسب عُرف ذلك الزمان. ولعل ساراى ظنت أن سبب العقم هو من زوجها فإذا اضطجع مع أخرى ولم ينجب تتأكد من ذلك ولا تكون هى السبب.

العدد 2

ع2:

أطاع إبرام نصيحة زوجته ليس لإتمام شهوة بل محاولة لإتمام وعد الله بطريقة بشرية والحصول على نسل، ولم يسأل الله فى هذا. وكانت طاعته لساراى خطأ لأنه بحث معه عن وسيلة بشرية لإتمام وعد الله كأن الله عاجز عن إتمام وعوده ورغم صداقته مع الله أهمل الصلاة واستشارته فى هذا الأمر. ولعله حاول إرضاء امرأته ولكن كان ينبغى أن يطيع الله أكثر من زوجته.

الأعداد 3-4

ع3 - 4:

أعطيت ساراى هاجر لزوجها وكان مسموحًا فى هذا الوقت بتعدد الزوجات والإقتران بالجوارى ويظهر تعفف إبرام أن ساراى التى دفعته إلى ذلك. ولما اضطجع معها حبلت فتكبرت على سيدتها إذ تميزت عنها بالقدرة على الإنجاب وبدأت تنظر إلى سيدتها باحتقار مما ضايق ساراى جدًا.

  • إن أعطاك الله عطايا وميَّزك على غيرك فلا تتكبر لأن العطية منه وليست منك، وأسرع بالشكر له إذا أعطاك رغم كثرة خطاياك ولم يعطِ الآخرين الذين هم أفضل منك، وهكذا تحتفظ باتضاعك وتثبت عطايا الله لك.

العدد 5

ع5:

تأملت ساراى جدًا لإحساسها بعجزها أمام جاريتها وأدركت حينئذ أن مشكلة عد الإنجاب هى المسئولة عنها وليس زوجها، ولم يدفعها هذا للتوبة عن إعتمادها على عقلها لإتمام مقاصد الله بل اتهمت زوجها بالظلم لها مع أنها هى التى ظلمته بتزويجه من هاج وأعلنت أنها مظلومة وطلبت من الله أن يظهر حقها ويؤدب زوجها إذ قالت "يقضى الله بينى وبينك" أما إبرام فاحتمل فى صمت ملتمسًا العذر لها لشعورها بعجزها ولم يعاتبها.

العدد 6

ع6:

أعطى إبرام الحرية لساراى أن تفعل ما تريد بهاجر لأن الأخيرة تكبرت ومن حق سيدتها أن تؤدبها على ذلك. ولكن ساراى أدبتها تأديبًا شديدًا لدرجة الإذلال إما بأعمال كثيرة أو معاملة سيئة حتى أن هاجر لم تحتمل فهربت من البيت رغم أنها حبل وتحتاج إلى عناية وراحة. وقد تكون هاجر شعرت أن سيدتها تتعبها بأعمال فوق الطاقة يمكن أن تؤدى إلى سقوط الجنين.

(2) هروب هاجر وولادة إسماعيل (ع7 - 16):

العدد 7

ع7:

هاجر: معناها غريب.

طريق شور: أى طريق شور وهو طريق القوافل فى البرية.

إتجهت هاجر فى هروبها إلى برية فاران شمال سيناء ولعلها كانت راجعة إلى مصر بلدها الأصلى وكانت متجهة نحو طريق شور وهو طريق معروف تجتازه القوافل واستراحت عند عين ماء لعلها تكون عيون موسى، فظهر لها ملاك الرب ولعله كان ظهورًا إلهيًا بدليل أنها خاطبته بعد ذلك على أنه هو الله.

العدد 8

ع8:

دعاها ملاك الرب بجارية ساراى ليعلن لها وضعها الطبيعى فمكانها هو بيت ساراى وليس الهرب وسألها إلى أين تذهبين، فاعترفت أنها هاربة من قسوة سيدتها عليها.

العدد 9

ع9:

طلب منها الملاك ألا تهرب وتعود إلى سيدتها ساراى وتخضع لها لأنها أخطأت بتكبرها عندما حبلت ولذا أذلتها ساراى، فينبغى عليها أن ترجع وتسلك بخضوع لسيدتها كما كانت تسلم قديمًا قبل أن تحمل.

الأعداد 10-11

ع10 - 11:

طيَّب الله خاطرها لأنها مذلولة ويبدو أنها طلبت معونته فوعدها بابن وهو "إسماعيل" أى سمع الله لها ووعدها أيضًا بالنسل الكثير منه.

  • الله يسمع لك عندما تكون فى ضيقة وتطلبه فيحفظك ويباركك ويرشدك إلى خيرك، وإن طلب منك عكس ما كنت ترغب فاخضع لمشيئته لتجد راحة.

العدد 12

ع12:

تنبأ بأن إسماعيل سيكون عنيف الطبع مثل الوحوش ويهاجم من حوله ليتسلط عليهم ويقوم الآخرون عليه ويسيئون إليه كما يسئ إليهم وحدد أيضًا مكان إقامته هو ونسله أنه سيكون أمام إخوته أى نسل إسحق وبالفعل سكن نسل إسماعيل فى شبه الجزيرة العربية أمام أرض كنعان التى سكن فيها إسحق ويعقوب.

الأعداد 13-14

ع13 - 14:

أنت إيل رئى: أنت الله الذى رأيته.

أعلنت هاجر أنها رأت الله عند عين الماء فسميت البئر لحى رئى أى الله الحى ظهر فى هذا المكان، وهذا البئر تقع بين مدينة قادش ومعناها مقدس وهى جنوب أورشليم وبين يارد ومعناها برد وتقع غرب قادش.

العدد 15

ع15:

عادت هاجر وخضعت لسيدتها ساراى فقبلتها وكملت أيام حبلها فولدت أبنًا ودعاه إبرام إسماعيل كما أعلن الله.

العدد 16

ع16:

كان عمر إبرام حين ولد إسماعيل 86 عامًا، وق أنجب إسحق فى سن المائة أى أن إسماعيل يكبر إسحق بأربعة عشر سنة.

فهرس الكتاب

إضغط على إسم الفصل للذهاب لصفحة الفصل.

No items found

تفاسير سفر الرؤيا - الأَصْحَاحُ السادس عَشَرَ
تفاسير سفر الرؤيا - الأَصْحَاحُ السادس عَشَرَ