الإرشاد ما قبل الزواج – القمص مكسيموس صموئيل

الرئيسية » كتب » الخدمة الكنسية - اللاهوت الرعوي » إرشاد ومشورة » إختيار شريك الحياة » الإرشاد ما قبل الزواج – القمص مكسيموس صموئيل
كتاب الإرشاد ما قبل الزواج - القمص مكسيموس صموئيل.jpg

كتاب الإرشاد ما قبل الزواج - القمص مكسيموس صموئيل.jpg

رابط التحميلحجم الملف
إضغط هنا لتحميل الكتاب1MB
الرئيسية » كتب » الخدمة الكنسية - اللاهوت الرعوي » إرشاد ومشورة » إختيار شريك الحياة » الإرشاد ما قبل الزواج – القمص مكسيموس صموئيل
آخر تحديث: 20 نوفمبر 2018

البياناتالتفاصيل
إسم الكاتب
منصب/عمل الكتاب
تقييم الكتاب
Arabic
- مشروع الكنوز القبطية

تحميل الكتاب

إنتبه: إضغط على زرار التحميل وانتظر ثوان ليبدأ التحميل.
الملفات الكبيرة تحتاج وقت طويل للتحميل.
رابط التحميلحجم الملفمرات التحميل
أضغط للتحميل المباشر إضغط هنا لتحميل الكتاب
إضغط للتحميل من جوجل درايف
1MB[download_count]

الإرشاد ما قبل الزواج

 

مقدمة

  • كثير من الزيجات تعاني من المشاكل
  • والكثير منها ينتهي بالطلاق أو الانفصال .
  • وهناك نوع يسمى الطلاق العاطفي Emotion divorce فقد لا يكون الزوجان مطلقين لكن عايشين معاً بلا روح ( من اجل الأولاد – أهي عيشة …)
  • هناك إحصائية عن الزواج تقول أن :
  • 5 % من المتزوجين ـــــــــــ> يعيشون في سعادة.
  • 10 % من المتزوجين ــــــــــ> يعيشون بلا روح .
  • 85 % من المتزوجين ـــــــــــ> عندهم مشاكل .

بالرغم من ان هدف الله من الزواج هو الديمومة والأستمرارية ” ليس جيد أن يكون آدم وحده ”

  • فما هو دور الكنيسة تجاه الحفاظ على غرض الله ؟
  • لابد من إعداد الشباب للزواج .

العلاقات السابقة للإنسان ( الأب – الأم – الأخوة ….) لا تكون احتيارية

لكن علاقة الزواج نشأت عن قرار اختياري

لذلك دور الكنيسة هو مساعدة الأشخاص في الكنيسة لإتخاذ قرار الزواج .

هذا الإعداد مهم حيث أن الزواج هو اهم قرار يتخذه الإنسان في حياته حيث يقرر أن يشارك آخر في ( 8 مجالات ) وهم

  • العواطف .
  • المال والأملاك .
  • الترفيه والتسلية .
  • الحياة الاجتماعية .
  • السكن والوقت .
  • الجسد .
  • الأمور القانونية .
  • الحياة الروحية والدينية .

القرار

الخطوة الأولى في الإعداد للزواج هي صنع القرار .

  • ( سفر القضاة 14 : 1-3 ) ” ونزل شمشون إلى تمنة ورأي امرأة في تمنة من بنات الفلسطينيين فصعد وأخبر أباه وأمه وقال قد رأيت امرأة في تمنة من بنات الفلسطينيين فالآن خذاها لي امرأة فقال له أبوه وأمه أليس في بنات إخوتك وفي كل شعبي امرأة حتى إنك ذاهب لتأخذ امرأة من الفلسطينيين الغلف فقال شمشون لأبيه إياها خذ لي لأنها حسنت في عينيّ “
  • قرار الزواج الذي اتخذه شمشون يوضح مثال يتخذه كثير من الشباب حتى يومنا هذا .
  • رأى امرأة أعجبته وطلب من أبويه أن يتخذها له زوجة .
  • رأي أبوه أنهم غلف غير مختونين ( غير مؤمنين – غير معمدين ).

3 أخطاء في هذا الاختيار :-

  • غريبة في الدين ( هو يهودي وهي أممية – هو يعبد الله وهي تعبد الأصنام ) هو معمد وهي غير معمدة في كنيسة أرثوذكسية .
  • النظرة الجسدية ( هذا الاستحسان ليس قائم على الحب إنما قائم على اشباع لذة لدى الإنسان ) وهذا هو الفرق بين الأغابي والأيروس
  • تجاهل نصيحة الوالدين ( شمشون تجاهل نصيحة أبويه تماماً ولكن على الشباب ألا يتجاهل نصيحة أب اعترافهم لآن لديهم خبرة ويرون الأمور بحكمة .

وكانت النتيجة أن أفشل زيجات وقع فيها شمشون .

وللأسف حتى يومنا هذا تتكرر هذه الثلاثة أخطاء

  • كثيراً ما نتجاهل الدين ( على الأقل أن يكون الطرفين أرثوذكس )
  • كثيراً ما نتجاهل الأخلاقيات .
  • كثيراً ما نتجاهل نصائح الوالدين والمرشدين .

وحدانية الايمان : 2 كو 6 : 14 – 18 ” أي شركة للنور مع الظلمة … ” ( عزرا 9 – 10 )

نصيحة الأباء : ( أف 6 : 1 – 3 ) ” أيها الأولاد أطيعوا والديكم في الرب … ” ( أم 6 : 20 )

النظرة الروحية : كيف تقيّم الآخر ( تك 6 : 1-3 ) ” أبناء الله رأوا بنات الناس أنهن حسنات ” وهذه من الأسباب التي أغضبت الله

النظرة الجسدية تعمي الإنسان وتفقده المقدرة على التمييز ” فرات المرأة أن الشجرة جيدة للأكل وإنها بهجة للعيون وان الشجرة شهية للنظر ” ( تك 3 : 6 )

تذكر ان ” الحسن غش والجمال باطل أما المرأة المتقية الرب فهي تمدح ( أم 31 : 30 )

الحب أعمى ولكن الحب المقصود هنا هو الأيروس وليس الأغابي فالأغابي ليس أعمى لأن الأغابي هو الله .

عليك أن تنظر إلى الآخر نظرة روحية وترى روحياته .

لكي يؤهل الانسان لاتخاذ قرار لابد أن يكون :-

ناضج :

النضوج الروحي ” السلوك بالروح وعدم تكميل شهوة الجسد “( غل 5 : 16 )”  صارت لهم الحواس المدربة … ”

وهذا ليس مرتبط بسن معين أو عمر معين ولكن النضوج هو عندما يستطيع الانسان أن يكون عنده قدرة على التمييز .

كيف تكتسب التمييز الروحي :

معلمنا بولس الرسول بيفرق بين 3 شخصيات

  • الإنسان الجسداني ” لم أستطيع أن أكلمكم كروحيين ولكن كأطفال سقيتكم لبناً لا طعاماً لأنكم لم تستطيعوا بعد أن تحتملوا فإنه إن كان فيكم حسد وخصام وانشقاق ألستم بعد جسديين ” تطبيق ذلك على الزواج ــــــــــــ لو تزوج الشخص آخر غير ناضج روحياً سيكون هناك حسد وخصام وانشقاق .
  • الإنسان الطبيعي : لا يقبل ما لروح الله الإنسان الطبيعي لا يسلك بجسده ولكن بعقله غهو أفضل من الجسداني ولكن أقل من الروحاني .                                                                                            مثال : الجسداني ممكن أن يكون متزوج ولكن ينجذب إلى آخر فيتبع جسده ويقيم علاقة خارج الزواج .                                                                                        الإنسان الطبيعي يفكر أنا مرتبط فلا يليق ذلك لكنه لا يقبل ما لروح الله فمثلاً لو أرادت زوجته دفع العشور قد يمنعها عن ذلك بحجة أنهكم في أزمة .
  • الإنسان الروحاني : يسلك بالروح ويخضع لروح الله ولا يكمل شهوة الجسد لذلك عندما ترتبط ويكون هناك نضوج روحي ستجد العلاقة يقودها روح الله .
  • الجسدي ( الفحوص الطبية والصحة الجسدية )
  • النفسي ( الصحة النفسية والمقدرة على التكيف )
  • الاجتماعي ( الالتزامات الاجتماعية نحو الأسرة والعلاقات السابقة إن وجدت )
  • المادي ( الاستعداد لتحمل المسئولية وليس معناه الغني )
  • العلمي ( إتمام التعليم اللازم )

الخطوات السليمة لاتخاذ القرار

  • طلب مشورة الله :
  • الصلاة

ليس عن طريق أن تضع ورقتين على المذبح وتطلب من أبونا أن يسحب ورقة وبعد ذلك عندما تحدث مشاكل تلوم الله ، في الواقع إن ما فعلته هو إنك لم تشأ أن تتحمل مسئولية إتخاذ القرار وإنما ألقيت المسئولية كلها على الله وهذا خطأ .

  • الكتاب المقدس
  • الإرشاد الروحي
  • التفكير والتحليل ( استعمل عقلك وفكر هل هذه الاشخصية تناسبني أم لا ؟

” البيت والثروة ميراث من الأباء أما الزوجة المتعقلة فمن عند الرب ” ( أم 19 : 14 )

  • أسباب خاطئة للزواج :
  • العناد مع الأسرة ( لإثبات الإستقلالية )
  • الهروب ( يحدث قبل النضوج اللازم )

ولكن نصيحة للآباء ( اجعلوا البيوت أماكن محببة للأولاد حتى لا يقعوا في الأرتباط الخاطئ )

ونصيحة للأبناء ( احذروا من ذلك لأنكم قد تهربون من سجن المنزل إلى معتقل الزواج )

  • الوحدة ( ممكن تحدث بعد الزواج أيضاً – تحميل الآخر مسئولية إسعادي )
  • الجمال ( يعطي إعجاب وليس بالضرورة إشباع للإحتياجات النفسية الأساسية )
  • رد فعل لعلاقة سابقة ( القرار له علاقة بالشخص الأول )

مثلاً أريد أن أنسى الجرح القديم ، أثبت للآخر الذي رفضني أن هناك آخر أعجب بي . لكن المتخصصون يقولون أن الشخص يحتاج سنة ونصف عندما يخرج من علاقة فاشلة حتى يستطيع أن يدخل في علاقة جديدة .

  • الضغوط الخارجية ( مباشرة أو غير مباشرة )
  • الشفقة والتعاطف ( الزواج هو إتحاد وليس خدمة )
  • علاقة خاطئة قد تكون أثمرت قبل الزواج ( المسئولية الأدبية ونجاح الزواج )
  • التحرق ( ما معني التزوج أصلح من التحرق ( 1 كو 7 : 9 ))
  • التقاليد الأسرية ( الزواج ليس هو الهدف الأول )

الاستفادة ( المادة – الهجرة – المركز … )

التعلق العاطفي والرومانسية :

  • تجعل من الزواج وضعاً خيالياً وليس واقعياً .
  • فترة التعارف كلها منصبة على العاطفة .
  • الرومانسية كثيراً ما تكون غلاف لتغطية عيوب الشخصية الحقيقية .
  • تسلب الإنسان من حكمته فلا يلتفت إلى أساسيات في الزواج .
  • قبل الزواج لابد أن يفكر الإنسان بعقله وبعد الزواج يفكر بقلبه .
  • الرومانسية لا تأخذ في الاعتبار الماضي أو المستقبل لتقييم الآخر .

 لماذا يتزوج الإنسان ؟

لكي يتعلم أن يتحد بالله ” ليس جيداً أن يكون آدم وحده ” ( تك 2 : 18 ) في ( أف 5 ) عندما تكلم عن الزواج تكلم عن اتحاد المسيح بالكنيسة :

الله أوقع سبات على آدم والمسيح مات على عود الصليب .

خرج من جنب آدم ضلع وخلقت المرأة والمسيح طعن في جنبه بالحربة فخرج دم وماء وهذه هي الكنيسة .

  • الله أقام آدم من نومه والمسيح قام من الموت .
  • المرأة أعطيت لآدم والكنيسة أعطيت للمسيح .
  • آدم سماها حواء لأنها أم كل حي والكنيسة هي أم كل حي .
  • إشباع الاحتياجات الأساسية في الإنسان :
  • الحب .
  • التكامل .
  • الأهمية .
  • الأمان .
  • يهيئ الإنسان للإتحاد بالله
  • ( جا 4 : 8 – 12 ) ” اثنان خير من واحد ….”
  • المرافقة .
  • التعاون والانتاج .
  • المساندة .
  • الدفء .
  • الحماية .

مؤثرات في القرار :

الصفات المتعارضة والمتكاملة

  • الشخصية المتحكمة والشخصية الانقيادية .
  • الشخصية المعطاءة والشخصية الاعتمادية .
  • الشخصية المرضية والشخصية العجب .
  • المسرف والبخيل .
  • الاجتماعي والانعزالي .
  • السكن والموطن ( مشكلة الزواج في الخارج  ) .
  • المؤثرات الأسرية والاجتماعية .

أسئلة للتأكد من إرادة الله :

  • هل قراري كتابي ؟

الزوجة التي يثق بها قلب زوجها والتي تصنع له الخير .

  • هل قراري أخلاقي ؟

هل آخذ في اعتباري أخلاقيات ومبادئ الأسرة التي سوف أرتبط بها ؟؟

  • هل هناك معوقات إلهية ؟ ( الأسد )

هل الله يرسل لي معوقات وعراقيل ولكن أنا أسير كأعمى لا أنظر لما يرسله الله لي ليرافقني أم أنا أسير غير عابئ بانذرات الله .

قد يكون هناك أسد في حياتي كالرغبة الجسدية لكن عندما يحل علىّ روح الله سيعطيني الله قوة لكي أهزم الأسد وسأستطيع أن أخضع هذا الأسد لروح الله فتكون النتيجة أن الله يخرج من الآكل أكلاً ومن الجافي حلاوة .

أغسطينوس يقول ” لقد خلقتنا يا الله وستظل نفوسنا قلقة حتى تجد راحتها فيك ”

  • هل قراري منطقي ؟

التهيئة

التهيئة الروحية

  • الكثير يهتم باختيار الشخص المناسب دون الاهتمام بأن أكون أنا شخصاً مناسباً.
  • تهيئة القلب روحياً خطوه هامة جداً في الاستعداد للزواج .
  • المصالحة مع الله هي شرط أساسي للاتحاد السليم بالآخر ( أف 4 : 25 – 32 )
  • العمل الروحي المشترك في حياة الخطيبين .
  • جلسات الاعتراف والارشاد الروحي .

التهيئة النفسية والاجتماعية

  • التفهم المسيحي لدور الرجل والمرأة في الأسرة .
  • تفهم مراحل النمو والنضوج في سن ما بعد الزواج .
  • تفهم الفروق النفسية بين الرجل والمرأة .
  • التغلب على كل الآثار النفسية المتبقية من التربية أو فترة الشباب .
  • تكوين النظرة الواقعية للزواج .
  • التعامل مع الأسرتين .
  • أهداف فترة الخطوبة .
  • التواصل الأسري في الكتاب المقدس .
  • أمثلة للتواصل الفاشل بين الزوجين .
  • المشاكل الأسرية ( تجنبها وحلها )
  • التدبير المالي للأسرة .
  • الثقافة الجنسية .
  • تنظيم الأسرة .
  • أفهم شخصيتك وصححها .
    • المرونة ( أف 4 : 2 )
    • التشابه بين الخطيبين .
    • التواصل .
    • الأخذ والعطاء غي الحب .
    • التعامل مع المشاكل .
    • الاستقرار العاطفي .
    • التشابه في الخلفية العائلية .
    • التفهم ( رو 12 : 15 )

   نتوقع مشاكل في الأحوال الآتية :

  • عدم المرونة في التوقعات .
  • الإصرار على الرأي .
  • اللامبالاة تجاه التغيرات .
  • الغضب لأتفه الأسباب .
  • عدم إشباع احتياجات الآخر .

الختام

  • الإعداد للزواج يتطلب مجهوداً كبيراً .
  • ليس من الحكمة أن ينشغل الخطيبين بالتجهيز ليوم الزفاف ( يوم واحد ) ولا يهتمون بالإعداد للزواج ( العمر كله )
  • لابد من وضع مناهج تدرس بواسطة مختصين في هذا المجال .
  • الحفاظ على الأسرة المسيحية هو الحفاظ على الكنيسة بأكملها .
  • طريق النجاح مضمون بالمتابعة والإرشاد .

المراجع

الإرشاد ما قبل الزواج  نيافة الأنبا يوسف

 

 

 

 

 

 

Broken Links Report - Arabic
مثال: رابط التحميل لا يعمل
Sending