10- ما هو ارتباط الصلاة الدائمة بالحياة الفاضلة؟

كارت التعريف بالسؤال

البيانات التفاصيل
التصنيفات أسئلة وأجوبة, الحياة الروحية المسيحية - اللاهوت الروحي, الصلاة, الوسائط الروحية
آخر تحديث 13 يناير 2022
تقييم السؤال من 5 بواسطة إدارة الكنوز القبطية

 من كتاب كاتيكيزم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية – جـ4 – العبادة المسيحية أنطلاقة نحو السماء – القمص تادرس يعقوب و الشماس بيشوي بشرى

10 - ما هو ارتباط الصلاة الدائمة بالحياة الفاضلة؟

يقول القديس يوحنا كاسيان: [يوجد نوع من الوحدة المشتركة غير المنفصلة بين الاثنين (أى الصلاة الدائمة والفضائل). فكمال الصلاة هو تاج بنيان كل الفضائل، فإذا لم تتحد كل فضيلة اتحاداً مُحكَمّاً بالصلاة بكونها تاجها، لا يكون لها قوة وثباتاً. ودوام الهدوء فى الصلاة وثباته لا يمكن أن يكون أكيداً وكاملاً ما لم تسندها الفضائل، ولا يمكن اقتناء الفضائل التى تضع أساساتها اقتناء كاملاً ما لم تثبت فى الصلاة[202].].

ويقول الأب اسحق: [لا نقدر أن نُنَقِّذ هذه الوصية (الصلاة بلا انقطاع) ما لم يتنقَ عقلنا من كل وصمات الخطية إلى الفضيلة حتى يكون صلاحه طبيعياً، ويتغذَّى على التأمل المستمر فى الإله القدير[203].].

وبَّخ الأب هيسيخيوس الأورشليمى بلدد صديق أيوب لأنه طلب من أيوب: "بكر فى الصلاة إلى الرب القدير". لقد قال الأب: [ألم يكن (أيوب) خلال كل حياته دائماً يصلى؟... إنه ليس فقط لم يتوقَّف عن الصلاة مبكراً للرب، بل كان يُقَدِّمها مبكراً (1: 5) وخلال النهار وفى كل لحظة، يُسَبِّح الله سبع مرات فى اليوم (مز119: 37، 164) نهاراً وليلاً، فإن هذا بالنسبة له لم يكن غباوة. نهاية تجاربه تظهر هذا، نتيجة صراعاته (أبرزت أنه رجل صلاة).].


[202] - للمؤلف: مناظرات يوحنا كاسيان، ص210.

[203] - مناظرات كاسيان 9: 3.

11- لماذا يدعونا الرسول إلى الصلاة بلا انقطاعٍ؟

9- ما هى الصلاة الدائمة التى بلا انقطاع؟