الرئيسية » شخصيات » الإكليروس » الآباء الأساقفة » الشهيد الأسقف هيباتيوس

الشهيد الأسقف هيباتيوس

الرئيسية » شخصيات » الإكليروس » الآباء الأساقفة » الشهيد الأسقف هيباتيوس
البيانات التفاصيل
الإسم الشهيد الأسقف هيباتيوس
الإسم بطرق مختلفة هيباتيوس الشهيد الأسقف, , , , , ,
التصنيفات الآباء الأساقفة, الإكليروس, الشهداء, القديسين
شخصية بحرف ه

سيرة الشهيد الأسقف هيباتيوس

السيرة كما وردت في كتاب قاموس القديسين

هيباتيوس الأسقف الشهيد

هو أسقف غنغرة في إقليم بافلاغونيا، ورأَس هذه الإيبارشية وساس شعبها في أوائل القرن الرابع.

حضر المجمع المسكوني الأول في نيقية سنة 325م، وكان من آبائنا العظام المحامين عن ألوهية كلمة اللَّه ومساواته لأبيه في الجوهر، مفندًا ضلال الهراطقة الأريوسيين والأبوليناريين والنوفاتيانيين وغيرهم.

العجائبي

شرَّفه اللَّه بموهبة صنع العجائب التي فعلها في أوقات كثيرة وبأنواع عديدة، ولهذا لُقِّب بالعجائبي.

من عجائبه أنه في أيام الملك قسطنطس بن قسطنطين العظيم دخل تنّين مخيف فأرسل إلى القديس طالبًا منه أن يمضي ويقتل هذا التنين. فذهب الراعي القديس إلى هناك وبعد أن صلى قال للخدام أن يجمعوا حطبًا في ساحة المدينة ويضرموا به النار، ففعلوا. فأخذ القديس عكازه ووضعها في فم التنين وقاده بها إلى الأتون فاحترق. تذكارًا لهذه الأعجوبة أمر الملك بتعليق رسم القديس على جدار المدينة.

استشهاده

فيما كان القديس راجعًا من نيقية بعد انعقاد المجمع المسكوني الأول قاصدًا غنغرة خرج عليه فريق من الهراطقة كانوا قد كمنوا له في الطريق فوثبوا عليه ورجموه بالحجارة وكملت وفاته شهيدًا (في يوم 31 آذار)، ثم طرحوا جسده في مخزن تبن. فلما علم أهالي مدينة غنغرة بوفاة راعيهم الصالح أسرعوا إلى المحل الذي قتل به ونقلوا بقاياه المقدسة بكل إكرام ودفنوها في المدينة.

السنكسار، 5 برمودة.

عظات وكتب عنه