نعمان السرياني – نعمان الأبرص

الرئيسية » شخصيات » شخصيات الكتاب المقدس » نعمان السرياني – نعمان الأبرص

نعمان السرياني – نعمان الأبرص

الرئيسية » شخصيات » شخصيات الكتاب المقدس » نعمان السرياني – نعمان الأبرص
البيانات التفاصيل
الإسم نعمان السرياني – نعمان الأبرص
التصنيفات شخصيات الكتاب المقدس
شخصية بحرف ن

سيرة نعمان السرياني – نعمان الأبرص

السيرة كما وردت في كتاب قاموس الكتاب المقدس

نعمان السرياني | نعمان الأبرص

naaman اسم سامي معناه "نعيم".

رئيس جيش الملك بنهدد ملك أرام.

وهو رئيس جيش بنهدد ملك الأراميين في أواسط سورية. وأصيب بمرض البرص وبحث عن علاج فأخبرته إحدى جواري امرأته، وهي يهودية، أن في السامرة نبيًا لله يقدر على إبراء المرضى اسمه إليشع، فاخذ كتاب توصية من ملكه إلى ملك بني إسرائيل وسافر إلى السامرة وأعطى الكتاب للملك، وللحال خاف الملك لأنه اعتقد أن ملك أرام يقصد الإيقاع به ومحاربته بحجة عجزه عن شفاء القائد الأبرص. ولما علم أليشع بذلك أرسل يطمئن ملك بني إسرائيل ويتعهد بإبراء المرض أن آتي إليه. فذهب نعمان إلى أليشع. ولكن أليشع لم يقابله، واكتفى بأن أرسل إليه رسولًا حمل له رأي النبي وهو أن على نعمان أن يذهب إلى نهر الأردن ويغتسل في مياهه سبع مرات، وللحال أُبرئ من مرضه وزال عنه البرص. ورجع نعمان إلى أليشع وأراد أن يقدم إليه هدية، وكان قد أتى ومعه حمل من الذهب والفضة والثياب، فرفض أليشع قبول الهدية.. وكان عند أليشع غلام جيحزي فأغرته نفسه على طلب الهبة لنفسه. ولذلك خرج نعمان من عند أليشع وابتعد حتى لحقه جيحزي في السر، وكذب عليه زاعمًا أن أليشع يريد هدية لبعض الأنبياء، فصدق القائد كلامه وأعطاه زيتي فضة وحلتي ثياب. وأخذ جيحزي gehazi الهدية وأخفاها وراء أكمة ودخل عند أليشع كأن لم يحدث شيء. إلا أن أليشع وبخه وأنبأه أن برص سيحل فعلًا.

أما نعمان فانه آمن بالله بعدما شفاه النبي من برصه، واخذ حمل بغلين من تراب البلاد المقدسة ليبني به مذبحًا للرب في بلاده. وتعهد بألا يقدم تقدمات بعد إلا لله الواحد وان يستنكف من عبادة باقي الآلهة (2 مل ص 5).

وقد تحدث يسوع لمستمعيه عن شفاء نعمان ولقبَّه بنعمان السرياني (لو 4: 27).

عظات وكتب عنه