رجال بليعال المثليون – مغتصبي سُرِّيَة اللاوي

الرئيسية » شخصيات » شخصيات الكتاب المقدس » رجال بليعال المثليون – مغتصبي سُرِّيَة اللاوي

رجال بليعال المثليون – مغتصبي سُرِّيَة اللاوي

الرئيسية » شخصيات » شخصيات الكتاب المقدس » رجال بليعال المثليون – مغتصبي سُرِّيَة اللاوي
البيانات التفاصيل
الإسم رجال بليعال المثليون – مغتصبي سُرِّيَة اللاوي
التصنيفات شخصيات الكتاب المقدس
شخصية بحرف ر

سيرة رجال بليعال المثليون – مغتصبي سُرِّيَة اللاوي

السيرة كما وردت في كتاب قاموس الكتاب المقدس

رجال بليعال المثليون، مغتصبي سُرِّيَة اللاوي

قام قوم من بني بليعال بطلب علاقة جسدية مثلية مع رجل لاوي في جبعة بنيامين (قض 19: 22)، إلا الرجل المستضيف للاوي وسريته وخادمهما - في إطار شهامته الخاطئة في إكرام الضيف، واستهانة المجتمع بالمرأة حينها وبخطية الزنا - عرض على الرجال اغتصاب ابنته العذراء وسرية اللاوي (قض 19: 23)، ولكن بعدما رفض الرجال قام الكاهن بإخراج سريته لهم، فاغتصبوها طوال الليل حتى الفجر (قض 19: 25). وفي الصباح وجدها اللاوي ميتة على العتبة، فقام بتقطيع أوصال جسدها إلى اثني عشرة قطعة (على عدد الأسباط) "وَأَرْسَلَهَا إِلَى جَمِيعِ تُخُومِ إِسْرَائِيلَ" (قض 19: 29)، وذلك ليثير حَفيظَة كل سكان فلسطين للانتقام من سكان جبعة (قض 20: 1 - 48).

وبالفعل هاج بني إسرائيل عندما شرح لهم اللاوي ما حدث (قض 20: 1 - 8)، فقروا إرسال رجال للانتقام من جبعة بنيامين، وطلبوا من سبط بنيامين (بنو بنيامين) تسليم قوم بني بليعال، إلا أنهم رفضوا ذلك (قض 20: 9 - 13). وصعد رجال يهوذا أولًا لمحاربتهم، إلا أن رجال بنيامين انتصروا عليهم، وكذا الحال في الحرب الثانية، إلا أنه في اليوم الثالث انتصروا عليهم جميعًا (قض 20: 14 - 48).

عظات وكتب عنه