الأصحاح السادس عشر – سفر المكابيين الأول – نسخة تفاعلية تحوي التفاسير و معاني الكلمات مقسمة بالآيات

هذا الفصل هو جزء من كتاب: سفر المكابيين الأول – تفاسير مقسمة بالآيات و شامل معاني الكلمات.

إضغط للذهاب لصفحة التحميل

الإصحاح السادس عشر

سفر المكابيين الأول 16: 1 فصعد يوحنا من جازر واخبر سمعان اباه بما صنع كندباوس.
سفر المكابيين الأول 16: 2 فدعا سمعان ابنيه الاكبرين يهوذا ويوحنا وقال لهما انا لم نزل انا واخوتي وبيت ابي نحارب حروب اسرائيل منذ صغرنا الى هذا اليوم وقد انجح على ايدينا خلاص اسرائيل مرارا كثيرة.
سفر المكابيين الأول 16: 3 والان فاني قد شخت وانتما برحمة الله قد بلغتما اشدكما فقوما مقامي ومقام اخي واخرجا وقاتلا عن امتكما وليؤازركما النصر من السماء.
سفر المكابيين الأول 16: 4 وانتخب من البلاد عشرين الفا من رجال الحرب والفرسان فزحفوا على كندباوس وباتوا بمودين.
سفر المكابيين الأول 16: 5 ثم قاموا في الغد وانطلقوا الى السهل فاذا تلقائهم جيش عظيم من الرجالة والفرسان وكان بين الفريقين واد.
سفر المكابيين الأول 16: 6 فنزل يوحنا بازائهم هو وشعبه واذ راى الشعب خائفا من عبور الوادي عبر هو اولا فلما راه الرجال عبروه وراءه.
سفر المكابيين الأول 16: 7 ففرق الشعب وجعل الفرسان في وسط الرجالة وكانت فرسان العدو كثيرة جدا.
سفر المكابيين الأول 16: 8 ثم نفخوا في الابواق المقدسة فانكسر كندباوس وجيشه وسقط منهم قتلى كثيرين وفر الباقون الى الحصن.
سفر المكابيين الأول 16: 9 حينئذ جرح يهوذا اخو يوحنا وتعقبهم يوحنا حتى بلغ كندباوس الى قدرون التي بناها.
سفر المكابيين الأول 16: 10 ففروا الى البروج التي بارض اشدود فاحرقها بالنار فسقط منهم الفا رجل ثم رجع الى ارض يهوذا بسلام.
سفر المكابيين الأول 16: 11 وكان بطلماوس بن ابوبس قد اقيم قائدا في بقعة اريحا وكان عنده من الفضة والذهب شيء كثير.
سفر المكابيين الأول 16: 13 فتشامخ في قلبه وطلب ان يستولي على البلاد وقد نوى الغدر بسمعان وبنيه حتى يهلكهم.
سفر المكابيين الأول 16: 14 وكان سمعان يجول في مدن البلاد ينظر في مهماتها فنزل الى اريحا هو ومتتيا ويهوذا ابناه في السنة المئة والسابعة والسبعين في شهر شباط.
سفر المكابيين الأول 16: 15 فانزلهم ابن ابوبس بحصين كان قد بناه يقال له دوق وهو يضمر لهم الغدر وصنع لهم مادبة عظيمة واخفى هناك رجالا.
سفر المكابيين الأول 16: 16 فلما سكر سمعان وبنوه قام بطلماوس ومن معه واخذوا سلاحهم ووثبوا على سمعان في المادبة وقتلوه هو وابنيه وبعضا من غلمانه.
سفر المكابيين الأول 16: 17 وخان خيانة فظيعة وكافا الخير بالشر.
سفر المكابيين الأول 16: 18 ثم كتب بطلماوس بذلك وارسل الى الملك ان يوجه اليه جيشا لنصرته فيسلم اليه البلاد والمدن.
سفر المكابيين الأول 16: 19 و وجه قوما الى جازر لاهلاك يوحنا وانفذ كتبا الى رؤساء الالوف ان ياتوه حتى يعطيهم فضة وذهبا وهدايا.
سفر المكابيين الأول 16: 20 وارسل اخرين ليستولوا على اورشليم وجبل الهيكل.
سفر المكابيين الأول 16: 21 فسبق واحد واخبر يوحنا في جازر بهلاك ابيه واخويه وان بطلماوس قد بعث من يقتله.
سفر المكابيين الأول 16: 22 فلما سمع ذلك بهت جدا وقبض على الرجال الذين اتوا ليقتلوه وقتلهم لعلمه انهم يريدون اهلاكه.
سفر المكابيين الأول 16: 23 وبقية اخبار يوحنا وحروبه وما ابداه من الحماسة وبناؤه الاسوار التي بناها واعماله.
سفر المكابيين الأول 16: 24 مكتوبة في كتاب ايام كهنوته الاعظم منذ تقلد الكهنوت الاعظم بعد ابيه.

فهرس الكتاب

إضغط على إسم الفصل للذهاب لصفحة الفصل.

No items found

الأصحاح الأول - سفر المكابيين الثاني - نسخة تفاعلية تحوي التفاسير و معاني الكلمات مقسمة بالآيات

الأصحاح الخامس عشر - سفر المكابيين الأول - نسخة تفاعلية تحوي التفاسير و معاني الكلمات مقسمة بالآيات

تفاسير سفر المكابيين الأول الأصحاح 16
تفاسير سفر المكابيين الأول الأصحاح 16