زبولون

زبولون

البيانات التفاصيل
الإسم زبولون
التصنيفات شخصيات الكتاب المقدس
شخصية بحرف ز

سيرة زبولون

السيرة كما وردت في كتاب قاموس الكتاب المقدس

زبولون

اسم عبري معناه (سكن، أقامة).

1 - هو الابن السادس لليئة والعاشر ليعقوب وعند ولادته ظنت أمه أن رجلها سوف يساكنها فدعته زبولون

(تك30: 20).

2 - هو السبط الذي كان زبولون مؤسسا له، وقد تكونت عشائر هذا السبط واتسعت من أولاد زبولون الثلاثة وهم سارد وإيلون وياحلئيل (عد26: 26). وعندما أحصي الشعب في المرة الأولى بلغ عدد هذا السبط 57400 (عد1: 30 و31).

وفي المرة الثانية بلغ 60500 (عد26: 27). وكان ممثل هذا السبط أحد الستة الواقفين على جبل عيبال لأجل النطق باللعنات على العصاة والأشرار بالنسبة للوصية الإلهية (تث27: 13 - 26). وقد كون جنود هذا السبط مع جنود سبط نفتالي الجانب المهم في جيش باراق ودبورة في حربهما ضد قوات سيسرا (قض4: 6 - 10، 5: 14 و18) كما كونوا جزءا من جيش جدعون في حربه ضد مديان (قض6: 35). من هذا السبط قام قاض حكم على إسرائيل عشر سنين اسمه إيلون الزبولوني (قض12: 11 و12).

وقد اشتركت قواتهم الحربية وعددها 50000 رجل مع سائر قوات بني إسرائيل في تتويج داود ملكا على إسرائيل في حبرون (1 أخ 12: 33 - 40). وبالنسبة لوقوع أرض هذا السبط بعيدا عن المراكز المهمة فلم تكن لهم يد في أكثر الأحداث الكبرى في تاريخ اليهود. كذلك قصروا في طرد سكان الأرض الأصليين الوثنيين بل خالطوهم وصاهروهم ضد الوصية الإلهية كما أنهم عبدوا الأوثان سريعا (قض1: 30)، وشتموا رسل حزقيا (2 أخ 30: 10 - 18) لذلك أعلن غضب الله عليهم مبكرا في مجيء تغلث فلاسر وتعذيبه أياهم ثم أخذه لهم أسرى (2 مل 15: 29). وقد رأى حزقيال في رؤيا أحد أبواب أورشليم الجديدة وقد تسمى باسم باب زبولون (حز48: 33).

3 - الأرض التي كانت من نصيب هذا السبط في أرض كنعان. وقد أشار إليها يعقوب بروح النبوة قبل أن يكون فعلا بزمان طويل وهي عبارة عن المكان الواقع في شمال فلسطين وإلى الغرب من بحر الجليل (تك49: 13). وفي داخل حدود زبولون وجدت مدينة صغيرة باسم بيت لحم. وقد دعيت بيت لحم أرض زبولون لتمييزها عن بيت لحم التي في حدود يهوذا. وكذلك كان في حدودها جبل تابور الذي ظن بعضهم أنه جبل التجلي.

عظات وكتب عنه