مولك

مولك

البيانات التفاصيل
الإسم مولك
التصنيفات شخصيات الكتاب المقدس
شخصية بحرف م

سيرة مولك

السيرة كما وردت في كتاب قاموس الكتاب المقدس

مولك

اسم كنعاني معناه (ملك) (لا18: 21) مولوك (أع7: 43) ويسمى ملكوم أي ملككم (1 مل 11: 5 وصف1: 5) هو إله للعمونيين وكانوا يذبحون له ذبائح بشرية ولا سيما الأطفال. يقول الربيون أن صنمه كان من نحاس جالسا على عرش من نحاس وكان له رأس عجل عليه أكليل وكان العرش والصنم مجوفين وكانوا يشعلون في التجويف نارا حامية جدا حتى إذا بلغت حرارة الذراعين إلى الحمرة وضعوا عليهما الذبيحة فاحترقت عاجلا. وفي أثناء ذلك كانوا يدقون الطبول لمنع سماع صراخها. ومع أن الأنبياء نددوا تنديدا شديدا بهذه العادة الشنيعة سقط اليهود مرارا في عبادة هذا الصنم ومارسوا عبادته هذه في توفة في وادي بني هنوم (2 مل 23: 10) وفي أماكن أخرى (حز20: 26) وربما كانت لفظة الملك (إش30: 33) حيث يقال (لأَنَّ "تُفْتَةَ" مُرَتَّبَةٌ مُنْذُ الأَمْسِ، مُهَيَّأَةٌ هِيَ أَيْضاً لِلْمَلِكِ) تشير إلى مولك وعبادته وكذلك في إش57: 9 (وَسِرْتِ إِلَى الْمَلِكِ (مولك) بِـ / لدُّهْنِ) وقد سمي هذا الإله أيضا (بعل) (إر32: 35). وظن البعض أن مولك وملكوم كراهة بني عمون مختلفان إذ يقال عن الأول أن عبادته كانت في وادي هنوم وفي الثاني أنها كانت على جبل الزيتون (2 مل 23: 10 و13) غير أنه يظهر من 1 مل 11: 5 أن ملكوم رجس الموآبيين هو مولك رجس بني عمون (1 مل 11: 7). ومما تقدم يستدل على امتداد عبادة هذا الصنم الخبيث واستمرارها بين العبرانيين - الأمر الذي جلب عليهم غضب الله الشديد. ويظهر أن مولك كان ملك جهنم حسب رأي الكنعانيين الوثنيين.

عظات وكتب عنه