منسى

منسى

البيانات التفاصيل
الإسم منسى
التصنيفات شخصيات الكتاب المقدس
شخصية بحرف م

سيرة منسى

السيرة كما وردت في كتاب قاموس الكتاب المقدس

منسى

اسم عبري معناه (من ينسى) وهو اسم:

1 - بكر يوسف. لما أشرف جده على الموت أخذه يوسف مع أخيه أفرايم إلى فراش يعقوب ليباركهما فتبناهما يعقوب. وأنبأ برئاسة أفرايم على منسى (تك48: 5 - 20). ولم يذكر الكتاب شيئا من سيرة منسى. وكان بكره ماكير وعلى ما يظهر وحيده وقد ولد أولاد ماكير على ركبتي يوسف (تك50: 23). ولما أتى العبرانيون إلى الأرض التي تقع شرقي الأردن وافتتحوها طلب نصف سبط منسى أن يحل فيها وسكن النصف الآخر غربي الأردن شمالي أفرايم. أما القسم الشرقي فنجح وامتد من حوران إلى جبل الشيخ إلا أنه امتزج أخيرا بالأهالي الأصليين وجرى على طريقهم في عبادة الأوثان ولقربه من البرية عاد إلى البداوة وتخلق بأخلاق أهلها وكان من ضمن أول من سباهم ملوك أشور (1 أخ 5: 23 - 25).

وأما القسم الغربي فحافظ جانب منهم على العبادة الصحيحة كما يظهر من تاريخ آسا (2 أخ 15: 9) وحزقيا (2 أخ 30: 1 و11 و18) ويوشيا (2 أخ 34: 6 و9).

وتطلق كلمة منسى أيضا على نصيب بني منسى وانقسم كما تقدم إلى:

(ا) منسى شرقي الأردن، وكان من منتصف جلعاد إلى باشان وأرجوب أي من محنايم إلى حرمون ومن الأردن وبحر الجليل إلى البرية السورية (1 أخ 5: 18 - 23). وكان شعبها رعاة ذوي شجاعة واشتهروا في حروب جدعون ويفتاح وداود وكان يفتاح من رجالهم المشهورين.

(ب) منسى غربي الأردن، وامتد من البحر المتوسط إلى الأردن ومن أشير ويساكر شمالا إلى أفرايم جنوبا (يش17: 7 - 12). وكان لهم بعض القرى في كرمل داخل نصيب يساكر وأشير ربما كانوا قد أخذوها من الكنعانيين (يش17: 11 - 18) غير أنه يظهر أن أفرايم شاركهم في بعض هذه القرى وكان مسقط رأس جدعون في منسى الغربي (قض6: 11 و15).

2 - ابن حزقيا وخليفته على عرش يهوذا تبوأ العرش سنة 693 ق. م. وهو ابن اثنتي عشرة سنة، واشتهر في أول ملكه بأعمال كفرية وقساوة بليغة وأضل شعبه عن الحق وجعلهم يذبحون لكل جند السماء حتى أنهم عملوا ما هو أقبح من الأمم الذين طردهم الرب من أمام بني أسرائيل (2 مل 21: 2 - 9) ولما مالأ نائب الملك البابلي في عصيانه على أشور أسره الأشوريون وأخذوه على بابل غير أنه إذا تأدب أطلق سبيله فعاد إلى عاصمته ومات هناك سنة 639 ق. م. وبعدما أصلح كثيرا مما كان قد أفسده (2 أخ 33: 1 - 20). وبين الأسفار الأبوكريفية صلاة توبة منسى. وذكر آسر حدون وأشور بنيبال ملكا أشور أن منسى دفع لهما الجزية.

3 و4 - رجلان دفعهما عزرا ليطلقا امرأتيهما الوثنيتين (عز10: 30 و33).

5 - ورد اسم (منسى) في قض18: 30 في بعض المخطوطات بدل اسم (موسى) الذي ورد في مخطوطات أخرى.

عظات وكتب عنه