يايرس

يايرس

البيانات التفاصيل
الإسم يايرس
التصنيفات شخصيات الكتاب المقدس
شخصية بحرف ي

سيرة يايرس

السيرة كما وردت في كتاب قاموس الكتاب المقدس

يايرس

← اللغة الإنجليزية: Jairus - اللغة القبطية: Iairoc.

يايرس الصيغة اليونانية للكلمة "يئير" العبرية، ومعناها "ينير". وهو رئيس المجمع (مر 5: 22 ولو 8: 41) على الأرجح في كفر ناحوم في الجليل. جاء إلى يسوع وطلب إليه أن يأتي ويشفي ابنته `t] eri `nIairoc، التي كانت مشرفة على الموت، فبلغه وهو في الطريق خبر موت ابنته، (مر 23: 5 و24 و35 ولو 8: 42 و49). ولكنه لم يفقد إيمانه بقدرة يسوع (مت 9: 18). فطيب يسوع قلبه قائلًا له: "لا تخف"، وطلب منه أن يؤمن به (مر 5: 36 ولو 8: 50).

ونلاحظ كيف أنه - بالرغم من كون الرجل ذو مركز رفيع وجاه وثراء - لم يتكبَّر وسجد للسيد المسيح حينما رآه (إنجيل متى 9: 18)، وذلك في الوقت الذي كان القادة الدينيين - الذي كان يايرس واحدًا منهم - يقفون موقف العداء من دعاوى المسيح (إش 53: 3؛ مت 11: 19؛ يو 10: 20)،.

وفي الطريق إلى منزل يايرس، والجمع كثير ومزدحم، توقَّف السيد المسيح حينما لمسته المرأة نازِفة الدم. وأخذ الحوار معها بالتأكيد وقتًا ثمينًا، ولكننا لم نسمع أي تذمر من يايرس طالِبًا الإسراع لشفاء ابنته، بل ربما ما حدث كان تقويةً لإيمانه وإعطاءه الثقة في هذا الرجل الأعظم من نبي.

وعندما دخل بيته وبرفقته بطرس ويعقوب ويوحنا (مر 5: 37 ولو 8: 51 وقابل مت 9: 19) وجد الأهل والأقرباء يبكون ويولولون، فوبخهم وقال: "إن الصبية لم تمت، لكنها نائمة" (مت 9: 25). فأخرج الجميع فيما عدا والد الطفلة وأمها زوجة يايرس وتلاميذه الثلاثة، ثم أمسك بيدها وقال لها بالأرامية: "طليثا قومي" أي: "يا صبية قومي" (مر 5: 41 وقابل مت 9: 25 ولو 8: 54). فقامت في الحال. وأوصى والديها ألا يقولا لأحد عما كان (مر 5: 43 ولو 8: 55). غير أن خبر المعجزة ذاع في كل مكان، ولم يكن من الممكن إخفاؤه (مت 9: 26). ومما تجدر ملاحظته أن متى لم يذكر اسم رئيس المجمع.

عظات وكتب عنه